• 21/11/2018

مسابقة عالمية لابتكار تجربة واقع افتراضي لبرج خليفة

أعلنت شركة إتش تي سي فايف HTC Vive بالشراكة مع مجموعة إعمار العقارية و«مسرعات دبي المستقبل» إحدى مبادرات مؤسسة دبي المستقبل، أمس عن إطلاق مسابقة لتطوير محتوى للواقع الافتراضي يتمحور موضوعه حول «برج خليفة» أطول برج في العالم، بمشاركة مطوري تقنيات الواقع الافتراضي في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا والعالم.

وتهدف المبادرة لتوسيع نطاق فرص الأعمال في منظومة الواقع الافتراضي في المنطقة وتبني أحدث التوجهات والتطورات التقنية.

وسيتم إطلاق التجربة الفائزة على منصة «فايف بورت» لمحتوى الواقع الافتراضي المدعومة من قبل الشركة، وستكون متاحة لمستخدمي خوذة (Vive) حول العالم. وتعتبر HTC Vive شريك الواقع الافتراضي لمسرعات دبي المستقبل، وستكون خوذتها ومنظومتها المتطورة، جهاز الواقع الافتراضي الرسمي للمسابقة، وستقدم الشركة كافة أشكال الدعم الفني وخبراتها للمطورين خلال المسابقة.

وسيحظى المشاركون بإمكانية الدخول الحصري إلى برج خليفة والحصول على صور عالية الوضوح للمبنى، فيما سيعمل برنامج «مسرعات دبي المستقبل» على تسهيل وصول المتسابقين إلى مركزه المجهز بالكامل لتقنيات الواقع الافتراضي في منطقة 2071، وتوفير مساحات العمل خلال المشروع.

دعم

وأكد خلفان بلهول الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للمستقبل، أن تعزيز بيئة العلوم والتكنولوجيا المتقدمة لمؤسسة دبي للمستقبل، يمثل توجهاً رئيسياً لمؤسسة دبي للمستقبل وآلية عمل لتنفيذ توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بتحويل دبي إلى حاضنة للمستقبل ومختبر لتطوير التكنولوجيا المتقدمة.

مشيراً إلى أن احتضان مسرعات دبي المستقبل هذه المسابقة العالمية يعكس دور المؤسسة في تشجيع واحتضان وإطلاق المبادرات المبتكرة الهادفة.

من جانبه، قال راميت هاريسنجاني، نائب الرئيس رئيس HTC Vive في الشرق الأوسط وأفريقيا: تشهد تقنيات الواقع الافتراضي إقبالاً متزايداً من مختلف قطاعات الأعمال والجهات الحكومية على حد سواء، سعياً إلى اغتنام قدرته على إطلاق العنان لمخيلة الإنسان بأساليب جديدة بالكامل. .

وقال أحمد الفلاسي المدير التنفيذي لعمليات المجموعة في إعمار العقارية: حظيت تجربة الواقع الافتراضي المبتكرة التي تمحورت حول قمة البرج في برج خليفة أعلى منصة مشاهدة في العالم، بشعبية واسعة في أعقاب إطلاقها.

ومن هنا تأتي أهمية المساهمة في تقدم منظومة الواقع الافتراضي لتوفير فرص جديدة تثري قطاع الترفيه في المنطقة. وتأتي استضافتنا لهذه الفعالية في برج خليفة تأكيداً على التزامنا الراسخ بدفع عجلة تقدم التقنيات المتطورة وتشجيع روح الابتكار بين شبابنا الموهوبين.

طلبات

من جهته، قال سعيد الفلاسي المدير التنفيذي لمنصات المستقبل في مؤسسة دبي للمستقبل: إن الشراكة مع «إعمار» و«إتش تي سي فايف» تدعم جهود المؤسسة لترسيخ مكانة دبي كمركز عالمي للابتكار وبيئة مثالية لاختبار التقنيات الناشئة.

3 مراحل

وستقام المسابقة على ثلاث مراحل، حيث سيطلب من المشاركين أولاً إرسال سيرهم الذاتية ونماذج من تطبيقاتهم السابقة لمحتوى الواقع الافتراضي، بينما ستشمل المرحلة الثانية ترشيح قائمة مختارة من المسابقين الذين سيواجهون بعد ذلك تحدياً لتطوير قصة مصورة لأفكارهم المبتكرة. وستختتم المسابقة في 2019 بإعلان الفائز الذي سيتمكن من رؤية فكرته المبتكرة مطبقة على أرض الواقع.