يوفر المركز منصة عالمية لدراسات الثورة الصناعية الرابعة في دولة الإمارات العربية المتحدة. ويهدف إلى تطبيق أحدث الأفكار والابتكارات لمجموعة من الخبراء في مجال الثورة الصناعية الرابعة وتحويلها إلى مشاريع فعالة في دولة الإمارات إضافة إلى تطوير أطر العمل والبنية التحتية لدعم تقنيات الثورة الصناعية الرابعة. ويشكل فرصة لتعزيز القيم الرئيسية لضمان توظيف التكنولوجيا المستقبلية لمصلحة الإنسان في ظل التغيرات المتسارعة في عالم التكنولوجيا والعلوم المتقدمة.

“أن دولة الإمارات تساهم بفاعلية في الجهود العالمية لتطوير نماذج عمل جديدة تعتمد على التكنولوجيا ومخرجات الثورة الصناعية الرابعة بما يعزز موقعها كشريك فاعل ومؤثر في تشكيل ورسم ملامح مستقبل العالم”.

معالي محمد عبدالله القرقاوي

مركز الثورة الصناعية الرابعة في دولة الإمارات سيركز على ثلاثة مجالات رئيسية تتمثل في:

الطب الدقيق

والذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي

التعاملات الرقمية

الاخبار